الثلاثاء, 6 جمادى الآخر 1442 هجريا.
الظهر
12:31 م
الأحساء
36°C
المشاهدات : 4400
التعليقات: 0

أمانة الشرقية وهيئة التراث تناقشان برامج ومشاريع الحفاظ على التراث العمراني وتطوير المواقع التراثية

أمانة الشرقية وهيئة التراث تناقشان برامج ومشاريع الحفاظ على التراث العمراني وتطوير المواقع التراثية
https://wp.me/pa8VKk-yyD
صحيفة الشمال الإلكترونية
صحيفة الشمال الإلكترونية الرياض

عقد معالي أمين أمانة المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير، اليوم الثلاثاء 7/5/1442هـ، اجتماعا مع الرئيس التنفيذي لهيئة التراث، الدكتور جاسر الحربش، وذلك بمقر الأمانة.
ويهدف الاجتماع لتعزيز التعاون المشترك بين هيئة التراث وأمانة المنطقة الشرقية؛ للحفاظ على المواقع التراثية والأثرية بالمنطقة، ومناقشة برامج ومشاريع أمانة المنطقة الشرقية المشتركة مع هيئة التراث، في مجال الحفاظ على التراث العمراني وتطوير المواقع الأثرية.
وأكّد معالي أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير، خلال الاجتماع أهمية المشاريع التراثية القائمة وتحديداً ما تم إنجازها، مشددا على أهمية إنهاء الخريطة التراثية للمنطقة؛ لبدء العمل بها، لافتا الى أن المنطقة الشرقية تزخر بالعديد من المواقع التراثية المميزة، والتي يمكن من خلالها تفعيل الأنشطة والبرامج التي تمثل المنطقة وهويتها العمرانية؛ لتصبح مدن مثالية، ويتم ذلك من خلال توجيه التنمية العمرانية وتقديم الخدمات البلدية بمنهجية ومهنية عالية بمشاركة أفراد المجتمع والقطاع الخاص.
كما أبان معاليه خلال الاجتماع عن برامج ومشاريع الأمانة في مجال الحفاظ على التراث العمراني وتطوير المواقع التراثية وأهمها نمو وتطور العمران في حاضرة الدمام بما يتوافق مع المحافظة على التراث العمراني والهوية العمرانية، مشيرا الى أن المنطقة الشرقية هي أكبر مناطق المملكة مساحة، وتعد المواقع الأثرية ومواقع التراث العمراني من أهم الركائز التي يمكن دراستها لكي نستطيع أن نفهم العلاقة الهامة بين المجتمع والبيئة المحيطة به على مر العصور، كما أنها تعتبر مصدر دخل اقتصادي على المستوى العالمي، مشيرا معاليه الى أن المنطقة الشرقية تحتوي على 124 موقع للتراث العمراني، 56 منها قابلة للاستثمار، ضمن نطاقات الأمانات بالمنطقة الشرقية.
من جانبه نوه الرئيس التنفيذي لهيئة التراث الدكتور جاسر الحربش بأهمية التعاون بين الهيئة وأمانة الشرقية، وخاصة فيما يتعلق بالمواقع التراثية، وكذلك الشراكة والأعمال المشتركة فيما بين الطرفين، وتوزيع المهام المُدرجة ضمن خطة التطوير.
عقِب ذلك استعرض مدير عام فرع وزارة السياحة بالمنطقة الشرقية المهندس عبد اللطيف البنيان أبرز مشاريع هيئة التراث المنجزة والمستقبلية بالمنطقة الشرقية، وأشار المهندس البنيان إلى أن الهيئة تحرص ومن ضمن اختصاصها مسؤولية دعم جهود تنمية التراث الوطني، ورفع مستوى الاهتمام والوعي به، وحمايته من الإندثار، وتشجيع الأفراد والمؤسسات والشركات على إنتاج وتطوير المحتوى التراثي، منوّهاً بدوره إلى أن المنطقة الشرقية تزخر بالعديد من المواقع التراثية القديمة والتي نعمل الآن على حصرها بالتنسيق والتعاون مع الجهات ذات العلاقة.
بعدها استعرضت أمانة المنطقة الشرقية أبرز برامجها ومشاريعها في مجال العناية بالتراث العمراني والحفاظ عليه وتطوير المواقع التراثية، كما استعرض ايضا تجاربها في تطوير بعض المناطق مع المحافظة على هوية التراث العمراني كمنطقة وسط الدمام، قدمها المهندس محمد آشي مدير مركز التراث العمراني بالأمانة، وكذلك خطط الأمانة المستقبلية في مجال الحفاظ على التراث والمواقع الأثرية.
حضر الاجتماع وكيل الأمين للتعمير والمشاريع المهندس عصام بن عبد اللطيف الملا، ووكيل الأمين المساعد للتعمير والمشاريع المهندس مازن بن عادل بخرجي، ورئيس بلدية محافظة القطيف المهندس محمد بن عبد المحسن الحسيني، ورئيس بلدية وسط الدمام المهندس عبد الله بن سند الشمري، وكذلك رئيس قسم العناية بالتراث الوطني بالمنطقة الشرقية، الأستاذ إبراهيم مشبي، ومدير مركز التراث العمراني بالمنطقة الشرقية المهندس خالد الجولحي، ومدير إدارة المواقع الأثرية بالمنطقة الشرقية الأستاذ نزار آل عبد الجبار، ومدير إدارة التراث اللامادي المهندس نادر السياسب، ومدير مكتب الرئيس التنفيذي الأستاذ عبد المجيد الماضي.

 

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*