الأحد, 4 جمادى الآخر 1442 هجريا.
العصر
03:39 م
الأحساء
36°C

احدث الاخبار

هيئة الأمر بالمعروف بمحافظة ضرما تفعّل حملة «الخوارج شرار الخلق»

مدير تعليم صبيا : كل الأنظار تتجه لكم

بالفيديو: مسؤول بـ”النقل” يكشف عن فوائد تقنية الاهتزازات التحذيرية على الطرق

مدير عام فرع الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف في منطقة تبوك يلتقي مدير الدفاع المدني بالمنطقة

حادث تصادم عدد من المركبات شهد عشرين إصابة من بينها وفاة على الطريق المؤدي لمركز عذفاء بمنطقة الجوف

شاهد: الصحة ترافق زوارها بالمظلات لحمايتهم من زخات المطر

بالفيديو: حكم جواز كتابة عبارة “ما شاء الله” على السيارات لـ”حماية الحسد” .. الماجد يكشف!

تعيين العميد خالد بن صالح البدراني نائبا لـ”مدير شرطة المدينة”

القصبي ينعي المذيع “فهد بن ناصر الحمود” .. أنعيه بعد سنوات من العطاء والإبداع

5 مليارات ريال عوائد متوقعة للسياحة الداخلية في أجازة الربيع

إنهاء معاناة مريض كان يعاني من آلام حادة في البطن منذ عاماً في حفر الباطن

القبض على مواطن و 4 مخالفين قاموا بتزوير التقارير الطبية والإجازات المرضية في الرياض

المشاهدات : 2600
التعليقات: 0

الشاعر أحمد محمد زقيل ينظم قصيدة رثاء في فقيد الثقافة الشاعر الكبير أحمد إبراهيم الحربي

الشاعر أحمد محمد زقيل ينظم قصيدة رثاء في فقيد الثقافة الشاعر الكبير أحمد إبراهيم الحربي
https://wp.me/pa8VKk-zz5
صحيفة الشمال الإلكترونية
صحيفة الشمال الإلكترونية الرياض

إجهاشات الحروف

نزفت عليكَ محـابرٌ وعيــونُ
وتضرجت حُزنا عليك ذقـونُ

وبكتْ قلوبٌ بعدما فجِعتْ بما
هدَّ الضلوعَ رحيلُهُ المشجونُ

إنّي لألمحُ في الوجوهِ تُحسُّراً
وأرى دموعَ الحزنِ كيف تكونُ

وقفت على معناكَ صمتاً أحرفي
وتنهّدتْ أسفاُ عليك شجونُ

يا أحمدَ الحربيَّ حين تركتنا
أنَّ الكلامُ وحشرجَ المضمونُ

وتقطّرَ الوجعُ الشديدُ قصائداً
كلمى ينوحُ فصيحُها الموزونُ

وجعي عليكَ قصيدةٌ مبحوحةٌ
ترثيكَ حينَ تنفّسَ المحزونُ

يا شعرُ قفْ بي كي أناجي طيفه
وتذوبَ من حرِّ البكاءِ جفونُ

يا شعرُ قف بي كي أصوغَ فعالَهُ
للعالمينَ فيشرقُ المدفونُ

تحتَ الثرى جسدٌ وفينا منبرٌ
مازالَ يحفظُ شعرَهُ ويصونُ

مازالَ فينا ضاحِكاً مُتَبَسِماً
حتّى ونحنُ جميعُنا مطعونُ

كلماتُه الغنّاءُ روضٌ أخضـرٌ
تنمو عليه حدائقٌ وغصـونُ

أعمالُهُ الحُبـلـى بكلِّ تألِّقٍ
حملتْ رؤاهُ كأنّها عرجونُ

مشوارُكَ الأدبيُّ خلّفَ بعدهُ
جيلاً على نيلِ العُلا مشحونُ

فلأنتُ عنوانُ الثقافةِ من بنا
مجداً تُغنى في سماهُ لُحونُ

يا رائدَ الإعلامِ أخجلتَ الرؤى
حين الرثاءِ لأنّكَ الميمونُ

يا قدوةَ الشعراءِ علّمتَ المدى
معنى العناءِ إذا الهوى مسجونُ

ورسمتَ في وجهِ الزمانِ حكايةً
فيها النقاءُ ودرُّكَ المكنونُ

حتّى رحلتَ وتلكَ حكمةُ ربِنا
فالموتُ ما بينَ الورى مسنونُ

فعليكَ رحمةُ ربنا ما أمطرتْ
فوقَ التلالِ سحائب وهتونُ

✍🏻 كلمات الشاعر/أحمد محمد أحمد زقيل(أبو طارق)

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*