الخميس, 3 رمضان 1442 هجريا.
المغرب
06:40 م
الأحساء
36°C

احدث الاخبار

أمر ملكي : تعيين صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز مستشاراً لخادم الحرمين الشريفين بمرتبة وزير

التحالف: اعتراض وتدمير 3 طائرات مفخخة من دون طيار أطلقتها مـليشيا الحـوثي باتجاه منطقة جازان

سمو أمـــير الجوف: مسابقة الملك سلمان لحفظ القرآن امتداد للعناية الكريمة في نشر علوم القرآن وصناعة جيل متعلم

ترصد بعملاء المصارف وسرقة مابحوزتهم .. القبض على مقيم ارتكب عدداً من الجرائم .. والكشف عن جنسيته!

تعليم صبيا يحقق 13 ميدالية في مسابقة كانجارو موهبة 2021

ممنوع من التجول .. فيديو لـ”مشهد أثار الجدل” للفنانين ناصر القصبي وعلي الحميدي

خادم الحرمين يتلقى اتصالاً هاتفياً من رئيس تركيا

محافظ طبرجل يطلق حملة (ربِّ اجعل هذا البلد آمناً)

مرتع للهوام السامة .. بالفيديو: تحذير هام من «الزعاق» بشأن دخول الأودية والشعاب

أمـير مـنطقـة القصيم: السعودية حملت على عاتقها خدمة القرآن الكريم وتعليمه ونشره

جوازات الجوف تواصل جولاتها الميدانية للتأكد من التزام المنشآت بالتوطين

“الغذاء والدواء” تحذر من مياه أمانة حجم (4 جالون) لتجاوزها الحدود القصوى المسموح بها من “البرومات”

عاجل

خادم الحرمين يغرد على تويتر: نحمد الله أن بلّغنا شهر رمضان المبارك

المشاهدات : 9800
التعليقات: 0

صرخات الأبرياء

صرخات الأبرياء
https://wp.me/pa8VKk-BCt
صحيفة الشمال الإلكترونية
صحيفة الشمال الإلكترونية بقلم/أ- فاطمة العوفي

التنمر على الأطفال

لم يتوقف الأمر عند كونة مسمى بل تعدى حتى وصل إلى أن أصبح ظاهرة مقلقة لأطفالنا وذويهم

تشتكي الكثير من العائلات وتعاني من أنواع التنمر على أطفالهم

يهزأ البعض بشكل طفل ويعتبرها رأي أو مزاح لكنها تترك في نفس الطفل أثر

يتمايل البعض ضحكاََ من طريقة كلام طفل لم يتجاوز العاشرة بَعْد ويَضُنُها فكاهة
وقد تزيد ضحكاتة آلام ذلك الطفل،

يجادل البعض الأمهات لماذا ابنك قصير أو نحيل الجسم ويؤذي مشاعرها

يلوم البعض الآباء على مستوى أبنائهم الدراسي فيجرح قلوبهم

الطفل بشرُُ كغيرة لة مقومات تختلف عن بقية الأطفال

من حيث الذكاء والفطنة

من حيث الغذاء والنمو والصحة

من حيث الجمال وتقاسيم الجسم

فلا تستهينوا بملاحظات ربما عجز الطفل وذوية عن إيجاد حلول لها

من القصص التي عُرضت علي واستنكرت أسبابها
ام حضرت لدي واخبرتني برغبتها بفرد شعر إبنها الصبي والذي لم يتجاوز عمرة الخامسة وعند نقاشها بالأمر وانة صبي ومازال صغيراََ فقص الشعر لة أنسب
أجابتني أنها تعاني من تنمر المجتمع حولها على شكل أُذني صغيرها
لذلك هي لا تريد قص شعرة بل تود إطالتة وعمل فرد لة لتغطي بذلك أُذنية وتخلصة من التنمر على شكلهما وعلى شعرة الأجعد

هنا سأقول كلمة:
من يفعل مثل هذا النوع من التنمر ويعد الأسوأ نوعاً كونة تدخل في خلق الله،

ماذا جنيت عندما وضعت الطفل وأُمة في مأزق ومشكلة يبحثون لها عن حلول والأمر أساساً ليس إختياراََ،،
إنما هو خلق الله

والله لو عَلِمْتُ فائدةََ واحدة يجنيها المُتَنمِّرُون من تنمُرِهم لما تفوهت بكلمة

ولكنها فقط نوع من أنواع الأذى النفسي،،
َوعلى من وقع هذا الأذى!!؟

على جمال الكون ورِقَتة
على زينة الدنيا وبرائتها

فياليت مجتمعي يعون ويعقلون!!!

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*