الأحد, 15 ذو الحجة 1442 هجريا.
العشاء
08:33 م
الأحساء
36°C

احدث الاخبار

أمير منطقة الجوف يستهل جولته التفقدية لمحافظات المنطقة بتفقد قيادة حرس الحدود بالقريات

توجيه من أمير جازان بتطبيق مخالفة المجازفة بعبور الأودية والشعاب أثناء جريانها بحق قائد مركبة

سمو أمير منطقة الجوف يستهل جولته التفقدية لمحافظات المنطقة بتفقد قيادة حرس الحدود بالقريات

العميري : ٥٠٠ شركة عمرة تتأهب لاستقبال معتمري الخارج غرة محرم

“مكارم” توزع (450) ألف عبوة ماء على الحجاج في حج 1442هـ

شؤون الحرمين: إضافة مواعيد للصلاة في الروضة الشريفة للرجال والنساء

لقاء خاص لـ”صحيفة الشمال” مع مؤسسة وقائدة فريق ذوي الهمم بالقطاع الجبلي الاستاذة حليمة المالكي

ليس من بينهم منطقة حائل .. الكشف عن مدن المملكة الأعلى حرارة اليوم

متحدث الصحة: استئناف إعطاء الجرعة الثانية لمستحقيها من الفئات العمرية كافة

رسميا .. الرياضة تُعلن البدء في بيع تذاكر سباق “جائزة السعودية الكبرى للفورمولا1”

القبض على بمقيمين ومخالف ترصدوا لعملاء البنوك والاعتداء عليهم وسلب ما بحوزتهم من أموال تحت تهديد السلاح الأبيض بالرياض

لجنة الثقافة والفنون بالقريات تستضيف مسرحية شباب في ورطة بمركز التنمية الإجتماعية بالمحافظة

المشاهدات : 5500
التعليقات: 0

في ذكرى بيعة ولي العهد نستحضر

رؤية تنموية طموحة تقود القطاع غير الربحي ليسهم في الدخل المحلي

رؤية تنموية طموحة تقود القطاع غير الربحي ليسهم في الدخل المحلي
https://wp.me/pa8VKk-EZA
صحيفة الشمال الإلكترونية
رحاب ناصف بقلم| سمير بن عبد العزيز العفيصان

أرفع عبر هذه الكلمات خالص التهنئات والتبريكات للشعب السعودي بمناسبة هذه الذكرى العزيزة على كل مواطن وهي ذكرى بيعة سمو سيدي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، وهي ذكرى تشهد على مدار هذه السنوات بالعديد من التطور والإنجازات التي تعيشها المملكة في مختلف المجالات التي عايشناها وكنا شهودًا على ما تحقق منها عبر السنوات الماضية من مشاريع وطنية وإنسانية عملاقة وكبيرة تؤكد العزم على مواصلة المسيرة نحو تحقيق رؤية المملكة 2030 في التنمية، هذه الخطوة المباركة التي كانت وما تزال أولى لبنات الخير الذي نلمس أثره واضحا جليا في كافة قطاعات الدولة بما فيها القطاع الثالث من جهات خيرية ومجتمعية مانحة، فإن ما تحقق على يدي سموه الكريم من إطلاق مشاريع صناعية واقتصادية وبرامج ريادية وتنموية ومبادرات لتحسين جودة الحياة ستصل ببلادنا بحول الله إلى ما تصبو إليه من تقدم وازدهار لتكون في مصاف دول العالم المتقدم حضاريا وثقافيا واقتصاديا وهي كذلك مع التمسك بتعاليم وثوابت ديننا الحنيف والسنة المطهرة، فما يقوم به القطاع الخيري اليوم من تحول نحو تنمية أفراد المجتمع وتمكينهم من أسباب النجاح والاكتفاء سيشارك بلا شك في تحقيق هذه الرؤية التنموية التي تسير جنبا إلى جنب مع الدعم الإغاثي المباشر هذا الدعم الذي يشهده العالم أجمع وخاصة وقت الأزمات ففي ظل أزمة كورونا دعم القطاع بقيادة حكيمة المتضررين من الأزمة من مواطنين ومقيمين وقدم لهم الدعم الإغاثي والغذائي، هذه الإنجازات التنموية والإغاثية لم تكن لتتحقق لولا فضل الله ثم ما يوليه سموه الكريم من رعاية واهتمام لهذا القطاع الحيوي، كذلك إطلاق المنصات الوطنية لجمع التبرعات كمنصة إحسان التي تم إطلاقها مؤخرا لتعمل على استثمار البيانات والذكاء الاصطناعي في تعظيم أثر المشاريع والخدمات التنموية واستدامتها، من خلال تقديم الحلول التقنية المتقدمة وبناء منظومة فاعلة عبر الشراكات مع القطاعات الحكومية والخاصة وغير الربحية، بهدف تعزيز دور المملكة العربية السعودية الريادي في الأعمال التنموية والخيرية، ورفع مساهمة القطاع غير الربحي في إجمالي الناتج المحلي. هذا الدور أيضا الذي تحققه جمعية البر بالمنطقة الشرقية حيث تعمل الجمعية على تحويل الأسر المستفيدة البالغ عددها أكثر من 50 ألف أسرة من الرعوية للتنموية، وذلك من خلال تقليل الدعم المالي المباشر وزيادة الدعم التنموي لهم، وتشجيعهم على الإنتاج والعمل عبر تقديم المبادرات التنموية، وتوفير فرص التدريب والتأهيل كما تمنح الأسر المستفيدة قروضاً تنموية لتنفيذ المشاريع التي تتبناها الجمعية، ومنها مشروع “تاكسي البر” ومشروع عربات الطعام المتنقلة، بالإضافة إلى المنح التعليمية والدراسية وأشيد هنا بدور مؤسسات المجتمع المدني ورجال الأعمال والداعمين لمشاريع الجمعية ومنها بناء جامع ومركز إكرام الموتى بمدينة الدمام بمساحة 60000 متر مربع، ويستوعب 5000 مصلٍ و 24 جنازة في وقت واحد فرجال الأعمال والداعمين ساهموا في بناء جامع ومركز إكرام الموتى ولاء وَوَفَاءً لهذا الوطن ويجدر أن أشير هنا إلى أن دافع الوطنية والمسؤولية يوجب علينا جميعا المساهمة الفعلية في مثل هذه الممارسات ودعمها والتفاعل معها دعما منا جميعا لرؤية الوطن والمشاركة جنبا إلى جنب مع ولاة أمرنا لتحقيق الأهداف التنموية الرائدة، داعيا الله -عز وجل- أن يمن على سمو سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز -حفظه الله – بالنصر والتأييد وأن يمد سمو ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بتوفيقه ويجعلهما ذخرا وعزا للإسلام والمسلمين وأن يحفظ لبلادنا أمنها واستقرارها.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*