السبت, 13 رجب 1444 هجريا.
الظهر
11:36 ص
مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاه بحسب التوقيت المحلى لمدينة المدينة المنورة ليوم السبت, 13 رجب 1444هـ

الفجر
05:42 ص
الشروق
07:02 ص
الظهر
12:36 م
العصر
03:46 م
المغرب
06:09 م
العشاء
07:39 م

احدث الموضوعات

1

تحت رعاية سمو وزير الداخلية.. اللواء الداود يشهد تخريج (109) أطباء من برامج الدراسات العليا في مستشفى قوى الأمن بالرياض

ستكون نافذة بعد 180 يوماً من تاريخ نشرها بالجريدة الرسمية .. منع تسمية الصناديق العائلية باسم القبيلة

تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين ونيابةً عن سمو ولي العهد.. سمو أمير الرياض يحضر حفل ختام مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل

في مشاهد استثنائية خلابة.. الحدود الشمالية‬ تكتسي بالغطاء النباتي بلونيه الأخضر والبنفسجي

هل يمكن إضافة الزوج الأجنبي في الاستحقاق الخاص بالضمان الاجتماعي المطور؟ .. الموارد البشرية تكشف!

الهلال يستعد لمواجهة الوداد الرياضي المغربي كأس العالم للأندية غداً

ورشة حروفيات في ملتقى طريف التشكيلي الأول بـ”طريف”

مؤتمر الزهايمر الدولي الخامس يكرم الأمير فيصل بن بندر نظير دعمه المستمر الجمعية السعودية لمرض الزهايمر

أحيا الحفلة نخبة من شعراء المحاورة .. “أحمد غنام سرهيد القلادي الرشيدي” يحتفل بزواج ابنه “عبدالله” في قصر الراسي للإحتفالات بـ”حائل”

ظهور الفقع بشكل عجيب في منطقة الحدود الشمالية

غرفة مكة تحتضن فعاليات ملتقى مكة الثالث للتربية الخاصة

خبر عاجل

خادم الحرمين الشريفين يوجه باستمرار الدعم الإضافي لمستفيدي حساب المواطن حتى مارس المقبل

عام

ما هو زواج الشغار.. كيف خرج من الجاهلية.. وهل حرمه الإسلام

ما هو زواج الشغار.. كيف خرج من الجاهلية.. وهل حرمه الإسلام
https://wp.me/pa8VKk-zG
20703
0
صحيفة الشمال
صحيفة الشمال الإلكترونية
صحيفة الشمال

متابعات – فريق التحرير 
خلال السنوات الماضية سمعنا بأنواع مختلفة من الزواج في عالمنا العربي.. بعضها نعرفه وبعضها مستحدث ومبتكر ولا علاقة له بالدين الإسلامي.

شاهدنا كل ما يمكننا مشاهدته من بدع وزيجات غربية. حتى سمعنا بزواج الشغار الذي وعلى ما يبدو منتشر منذ مدة في اليمن، ومؤخراً في بعض الدول الخليجية .

زواج الشغار أو نكاح الشغار أو زواج المقايضة

زواج الشغار أو نكاح الشغار أو زواج المقايضة أو البدل هو نوع من الزواج الذي كان منتشراً في الجاهلية. هو بكل بساطة استنكاح تبادلي كان يعتمد عليه العرب في الجاهلية خلال تبادل امرأتين من بنات الرجلين العازمين على الزواج أو اختيهما على أن تكون المرأة المعطاة بمثابة المهر المقدم للمرأة التي سيتزوج منها، فهو اشتراط عقد في عقد واشتراط زواج في زواج، أي أن يزوج الرجل وليته والتي هي ابنته أو أخته على أن يزوجه الآخر وليته في المقابل من دون مهر أو صداق.

ما زال منتشراً خصوصاً في اليمن

الزواج هذا نهى عنه النبي محمد إلا أنه ما زال منتشراً خصوصاً في اليمن، وفي بعض المناطق من دول الخليج العربي؛ حيث يسود الفقر وبالتالي يتم اعتماد «التبادل» عوضاً عن المهور.

وقد قال مسلم في الصحيح عن أبي هريرة عن النبي إنه نهى عن الشغار، وقال: الشغار أن يقول الرجل: زوجني ابنتك وأزوجك ابنتي أو زوجني أختك وأزوجك أختي.

معاوية حكم بذلك في شخصين تزوجا شغاراً

وروي عن ابن عمر عن النبي: أنه نهى عن الشغار. وأن معاوية حكم بذلك في شخصين تزوجا شغاراً وقد سميا مهراً: فكتب إلى أمير المدينة وأمره أن يفرق بينهما، وقال: هذا هو الشغار الذي نهى عنه النبي. مع أنهما قد سميا مهراً.

في اليمن المعادلة هي كالتالي: زوجني شقيقتك وتزوج شقيقتي، ويكون المهر مقابل المهر، لكن إذا انتكس زواج أحدنا، ينتكس زواج الآخر”.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*