الأحد, 22 شعبان 1445 هجريا.
العشاء
06:55 م
الأحد, 22 شعبان 1445 هجريا, 3 مارس 2024 ميلاديا.
مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاه بحسب التوقيت المحلى لمدينة المدينة المنورة ليوم الأحد, 22 شعبان 1445هـ

الفجر
05:24 ص
الشروق
06:42 ص
الظهر
12:34 م
العصر
03:55 م
المغرب
06:25 م
العشاء
07:55 م

الموجز الأخبار ي »»

السميح : 1150 فندقاً بمكة تتأهب لشهر رمضان

الشمري وكيًلا لجامعة حائل للشؤون الأكاديمية .. والشمال توجه التهاني

مدير عام الدفاع المدني المكلف: نحتفي هذا العام باليوم العالمي للدفاع المدني في عصر تتسارع فيه التحولات التقنية والذكاء الاصطناعي

محافظ حفرالباطن يتوج الفائزين في سباقات الهجن

وسط تنافس كبير.. مالك منقية شمخ النيب «فهد بن براك» يحصل على المركز الرابع بفئة 30 وضح بجادة حائل

أمانة العاصمة المقدسة تستقبل وفداً من أمانة منطقة تبوك لتبادل الخبرات الاستثمارية

سمو محافظ الأحساء يسلّم عددا من الوحدات السكنية لمستفيدي الإسكان التنموي لتعزيز التملك السكني في المحافظة

فريق قوة عطاء التطوعي يطلق مبادرة (بين عراقة الماضي ونهضة الحاضر )

مستشفى الملك فهد بجدة يتوج بالمراكز الاول في مسار تحسين زمن الاستجابة للحالات الطارئة …

نائب أمير منطقة تبوك يدشن فعاليات اليوم العالمي للدفاع المدني بتبوك تحت شعار “بالتقنية نسعى لحمايتكم”

أمير الشرقية يرعى اللقاء السنوي لجمعية أصدقاء المرضى بغرفة الشرقية ويكرم الداعمين

مخبأتان بطريقة ماكرة.. “إحباط محاولتي تهريب أكثر من 63 ألف حبة كبتاجون في منفذ الحديثة

المشاهدات : 20440
التعليقات: 0

أسنان العصفور

أسنان العصفور
https://www.alshaamal.com/?p=241697

وقف العصفور على الغصن منتشيًا يغني للصباح، صغيرتي تلعب بقدميها في الماء، لم تمنعها روعة الماء وهو يدغدغ قدميها الصغيرتين من الاستماع للعصفور، قلت لها والعصفور يفتح فمه ليشرب من قطرات الندى على الغصن :كم عدد أسنان العصفور؟ ضحكتِ الصغيرة وارتفع صوتها، هرب العصفور من ضجيج ضحكي وضحكها، قالت لي: كم عدد أسنانك يا أبي؟
فاجأتني بسؤالها!! أدخلتُ أصبعي في فمي. لأحصيها ، قالت لي : لا تضع أصبعكَ في فمكِ، قلتُ لها لا أعرف ، لم يسألني أحدٌ قبلكِ ، لكنني معي أسنان؛ فهل للعصفور أسنانٌ مثلي، قالت لي عندما كان العصفورُ يغني لم أرَ حول منقاره من الداخل شيئًا، يبدو أنه بلا أسنان، هل تستطيع أن تُغني لي في غياب العصفور، كان الجو رائعًا ومناسبًا للتغريدِ كالعصافيرِ تمامًا، بدأتُ أدندنُ ورأسها على فخذي وأنا أحرِّكُ فخذي لتنتعش مع صوتي، عاد العصفور إلى الغصن، أردتُ أن ترى فمَ العصفور، وجدتُها قد نامت على فخذي، سألتُ نفسي عن أحلام الصغيرة ، لم تستغرق في نومها، فركتْ عينيها، قالت لي: كأنني نمتُ، قلتُ لها لقد نمتِ وحضر العصفور، لقد كان فمه ممتلئًا بالماء وبعض الأوراق الخضراء، قالت : لقد همسَ في أذني عندما غفوتُ، لقد أطبق بفمه على أذني، لم أشعر بأشياء حادة، انظر إلى أذني! هل ترى أثرًا لأسنان، قلتُ لها لقد أجبتِ ياصغيرتي، سأغني لكِ كالعصفور، لا تسأليني ثانيةً كم عددُ أسنانكَ؟

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>