الجمعة, 12 رجب 1444 هجريا.
العصر
02:45 م
مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاه بحسب التوقيت المحلى لمدينة المدينة المنورة ليوم الجمعة, 12 رجب 1444هـ

الفجر
05:43 ص
الشروق
07:03 ص
الظهر
12:35 م
العصر
03:45 م
المغرب
06:08 م
العشاء
07:38 م

احدث الموضوعات

بالفيديو: طلاب أحد مدارس بيشة يودعون طالب باكستاني بعد وفاة والده وعودة الأسرة لبلادها ويقدمون له هدايا قيمة

ثقافة وفنون الشمالية تنظم ملتقى طريف التشكيلي الأول بطريف

القنصلية الأمريكية العامة في الظهران تفتتح أول معرض لها بعنوان “سلسلة الفنانين المميزين”

الذوق العام تستعد لإطلاق برنامج “ذوقيات وافد”

معالي نائب وزير العدل يكرم الاستاذ ضيف الله أبوحيه بقاعة مركز الملك عبدالله للحوار الوطني بالرياض

حزمة من البرامج التربوية و المشاركات المجتمعية في متوسطة الرفيعة بالجوف

الهيئة العامة للعقار تطلق خدمة ترخيص الإعلان العقاري

أحمد غنام سرهيد القلادي يوجه دعوة لحضور حفل زواج ابنه “عبدالله” في قصر الراسي للإحتفالات بـ”حائل”

سمو أمير الحدود الشمالية يدشن برنامج “معالي المحافظ” للهلال الأحمر بالمنطقة

وكيل إمارة الرياض يستقبل مدير الدفاع المدني بالمنطقة

أمر ملكي.. إعفاء “فهد المبارك” من منصبه وتعيين السياري محافظًا للبنك المركزي السعودي

وزارة الدفاع تطلق منصة “إدامة” لتأمين متطلبات أفرع القوات المسلحة من المصانع الوطنية

خبر عاجل

خادم الحرمين الشريفين يوجه باستمرار الدعم الإضافي لمستفيدي حساب المواطن حتى مارس المقبل

عام

حاج يمني يلهج بالدعاء للملك سلمان على استضافته بعد استشهاد ابنه

حاج يمني يلهج بالدعاء للملك سلمان على استضافته بعد استشهاد ابنه
https://wp.me/pa8VKk-2xd
8104
0
صحيفة الشمال
صحيفة الشمال الإلكترونية
صحيفة الشمال

سجلت ليلة عرفة تاريخًا جديدًا في حياة الحاج اليمني حسن العرادة، الذي فقد ابنه “عبدالمجيد” مع ساعات الغروب المعلنة بهدوء دخول ليلة عرفة من عام 2015م، قبل أن يستعيد الحاج تلك الذكريات على ضفاف المشاعر المقدسة بعد استضافته للحج ضمن برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، للحجاج هذا العام 1439 هـ.

وروى “حسن” والد الشهيد الشاب اليمني عبدالمجيد أن وفاة نجله سببت فجوة كبيرة في صدره إلا أن وقت الوفاة وظروفها في الدفاع عن الدين والوطن كانت لا تلبث تعطي إشارة طمأنينة لوالده.

وكان الشهيد “عبدالمجيد” كان على موعد مسبق مع أمنيته التي أخبر أهله عن دنوها واقترابها، حتى إن وداعه لم يكن اعتياديًا، الأمر الذي لم يكن ليمر بردًا وسلامًا على قلب والده الذي شعر صدره باختلاجات توحي إلى أمر تأبى مشاعر الأبوة أن تستسلم له.

وذكر الأب أن ابنه كان يستبسل في قتاله لأنه يعلم أن انتصار الحوثيين في تلك المنطقة يعني استيلاءهم على ما بين مأرب والحدود الشرقية للبلاد، الأمر الذي استوجب شراسة وتضحية في القتال أودت باستشهاد أعداد كبيرة لم يكن آخرهم الشاب عبدالمجيد.

وأكد والد “عبدالمجيد” أن ما يحاك لليمن والدول العربية والإسلامية يستحق تضحية ابنه، وجميع أبناء اليمن.

وأضاف: الصفويون يهدفون إلى تغيير عقيدة الشعب اليمني، والتأثير على عاداته وتقاليده، بالإضافة إلى بث الأفكار المسمومة والعقائد الضالة التي يتبناها الصفويون في المناطق التي يقيمون بها.

وتوجه “العرادة” بخالص الدعاء لخادم الحرمين الشريفين بأن يجزيه خير الجزاء على اهتمامه بالإسلام والمسلمين ومد يد العون والنصرة لهما والوقوف بجانبهما وأن يجزل له الأجر والمثوبة على استضافته لذوي شهداء اليمن وأن يثقل موازين حسناته على ما يقدمه للأمتين العربية والإسلامية وأن يجعله ذخرًا للإسلام والمسلمين.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*